الأخبار

حركة إيرا تندد بإغتيال خاشقجي (بيان)

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مبادرة انبعاث الحركة الانعتاقية
(ايرا-موريتانيا)

جمال خاشقجي فارس التجديد

في الثاني من اكتوبر الجاري زار الناشط و الصحفي السعودي جمال خاشقجي قنصلية بلاده في إسطنبول حيث كان لديه موعد لإتمام عقد الزواج رفقة خطيبته التي بقيت في انتظاره خارج المبنى .
رغم كل الدعوات و التنديدات من جميع أنحاء العالم الا ان السلطات السعودية التزمت الصمت و التعتيم في البداية حتى صرحت في وقت لاحق ان خاشقجي غادر المبنى بعيد إنهاء إجراءات العقد .
و بحسب مسؤولين اتراك فإن جمال خاشقجي تعرض لعملية اغتيال مع تقطيع الاوصال داخل القنصلية ذاتها و ان فرقة سعودية متخصصة تم انتدابها لهذا الغرض وصلت الى إسطنبول على متن طائرة اعادت الفريق ذات اليوم بعد اتمام مهمته .
و نقلت مجلة Washington post عن مسؤول أمريكي:”من المحتمل ان يكون قد تم تقطيع أعضاء جسم الخاشقجي إربا إربا ثم نقلها في صناديق خارج البلاد على متن طائرة”
ان الاختفاء القسري لجمال خاشقجي يعد جريمة نكراء فظيعة و تورط السلطات السعودية التي تعتبر راعية للديار المقدسة لم يعد مثارا للشك.

ان مبادرة انبعاث الحركة الانعتاقية و تمشيا مع تمسكها الدائم بقيم الحقوق العامة للإنسان :

تشجب بشدة هذه الاعمال التي ترجع الى حقب اخرى و هي شهادة على التخلف الفكري و الاخلاقي لبعض الأنظمة الحاكمة في الأمتين العربية و الاسلامية
– تلح على ضرورة معاقبة و متابعة المتورطين في هذه الجريمة البشعة مهما كانت طبيعتهم

– تشير الى انه في العديد من البلاد بما فيها موريتانيا تبقى حياة و كرامة المدافعين عن حقوق الانسان و النخب المعارضة لا قيمة لها و عرضة للمخاطر على الدوام.
– تعبر عن دعمها و مواساتها لذوي و أصدقاء شهيد الحرية جمال خاشقجي
-تقترح على العمد المنتخبين حديثا إطلاق اسم الشهيد جمال خاشقجي على بعض الساحات العمومية و الشوارع ليكون مثالا و قدوة لدى الشباب في روح التضحية و حب الحقيقة و القيم الانسانية .

انواكشوط 18 اكتوبر 2018

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى