الأخبار

الإعلان عن إئتلاف سياسي جديد (بيان)

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم
*ائتلاف دولة العدل* (مُمْكِن)
Coalition État de Droit (CED)

*بيان*

١- ينشأ ائتلاف وطني سياسي حزبي انتخابي يدعى “ائتلاف دولة العدل-ممكن”

٢- يهدف الائتلاف السياسي إلى إرساء دولة العدل والقانون والمؤسسات التي تضمن المحافظة على الدين والهُوية واللحمة الوطنية و فصل السلطات وتحمي كل المقدسات والثوابت الأخرى التي ينص عليها دستور الجمهورية الإسلامية الموريتانية، في إطار الدولة المدنية التي تكرس الإلتزام بمقتضيات الدستور وتُلزم بالتطبيق الحرفي لقوانين الجمهورية.

٣- يسعى الائتلاف إلى لم شمل أكبر عدد ممكن من الكتل والتيارات والقوى الحية السياسية والمواطنين في الداخل والخارج، من أجل عرض بديل تاريخي للشعب الموريتاني عن الثنائية السياسية التقليدية، من موالاة يطبعها في الغالب التملق والنفاق السياسي والفساد، ومن معارضة عجزت منذ عقود عن إحداث التغيير المنشود رغم تضحيات ونضالات كثير من نشطائها، ونكوص البعض الآخر عن مبادئه، كل ذلك سبيلا سالكًا بمشيئة الله إلى إخراج البلد من عنق زجاجة الجهل والفقر والمرض والتخلف، بإرساء قواعد وأسس دولة العدل والقانون والمؤسسات في البلد، ومناهضة الفساد والتخلف في كافة مجالات الحياة والدولة الوطنية.

٤- ينوي الائتلاف خوض الإنتخابات البرلمانية والجهوية والبلدية المزمعة في إطار كتلة سياسية واحدة، ويُصغي الائتلاف لكل أصوات الحق الوطنية، ويمد يد التفاهم والتعاون والمناصرة لكافة القوى الحية الجادة في البلد، التي ليست لديها أي أجندة ولا أولويات تفوق إرساء دولة العدل والقانون والمؤسسات.

٥- يشكل الائتلاف مكتبا للتنسيق، تتويجًا للإتفاق الموقع بين أطرافه، يتألف من الأشخاص الموقعين أسفله.

وبالله التوفيق وهو من وراء القصد.

*انواكشوط، الأربعاء الثامن من شهر ربيع الأغر سنة 1444، الموافق 5 أكتوبر 2022*

*الموقعون:*
– قاري محمد عبدالله : رئيس حزب الاتحاد من أجل التخطيط للبناء،

– محمدبوي الشيخ محمد فاضل: نائب برلماني عن كتلة خيار الحق،

– يعقوب احمد لمرابط: رئيس حركة كفانا، رئيس حزب اتحاد قوى الشباب الموريتاني قيد التأسيس،

– الحسن آب: رئيس حزب الخيار الوطني، قيد الترخيص.

– نورالدين محمدو: المنسق العام لمشروع “الى الأمام…موريتانيا”، رئيس حزب “موريتانيا إلى الأمام” قيد الترخيص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى