الأخبار

الحراك الوطني للمدرس: يدين ما تعرض له مقدمو خدمات التعليم (بيان)

 

الحراك الوطني للمدرس:
بيان:
تابعنا بكل قلق ما تعرض له زملاؤنا من مقدمي خدمات التعليم من قمع وتحقير واستهزاء،وتابعنا كذلك حالة الفوضى والضياع والفراغ التي تعيشها وزارة التهذيب الوطني في وقت كنا نتوقع فيه الانفتاح على المدرسين وإشراكهم في تسيير أمور وزارتهم!
وإننا إذ ندين بشدة ما تعرض له زملاؤنا نذكر الوزير ومن معه أن الإصلاح الألكتروني الذي يبشرون به ويصرفون عليه ميزانيات هائلة غير مجد مالم يصاحبه تشاور عام وإشراك مباشر للمدرسين من ذوي الخبرة مديري مؤسسات التعليم ومفتشي القطاعات والمدرسين الميدانيين!
وقد تابعنا مؤخرا عبر لقاءات مع بعض مديري مؤسسات التعليم الثانوي مدى التهميش والإقصاء الذي تعرضوا له من قبل مشرفي برنامج sige الرقمي الذي لم يتم التشاور حوله مع الفاعلين في القطاع،وهو ما أدى لشعور المدرسين بأنهم غير معنيون به،
كيف لمكتب دراسات مغمور قليل الخبرة تنظيم وزارة عملاقة مثل وزارة التهذيب بتلاميذها ومدارسها ومدرسيها!
وختاما نرجو من الجميع توحيد الصف والاستعداد للنضال مع أملنا الكبير في قيام الوزارة بحل كافة المشاكل العالقة وإشراك أهل التعليم في إصلاح قطاعهم.
عن الحراك
محمد إبراهيم محمدنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى