الرئيسية / الأخبار / كتلة نداء الشعب تفتتح مقرها المركزي .. وولد همت يشيد بنجاحاتها المتكررة (صور)

كتلة نداء الشعب تفتتح مقرها المركزي .. وولد همت يشيد بنجاحاتها المتكررة (صور)

نظم الوزير حبيب ولد همت المنسق الوطني للكتل والمبادرات الداعمة لمرشح الاجماع الوطني محمد ولد الشيخ الغزواني الليلة البارحة رفقة وفد من منسقيته زيارة لمقر كتلة نداء الشعب بتفرغ زينة ..
وقد أشاد ولد همت بالنجاحات المتكررة للكتلة مثمنا من جديد المهرجان الحاشد الذي نظمته قبل أيام في ساحة “اصويلت بوحديدة” بمقاطعة توجنين، وأضاف بأن المرشح ولد الغزواني يثمن كثيرا الجهود الكبيرة المقام بها في مجال التعبئة والتحسيس وتأطير الجماهير ..
وطالب ولد همت “كتلة نداء الشعب” مواصلة عملها الرائد والبناء في مختلف مناطق تواجدها في الوطن حتى يتحقق النصر للمرشح غزواني في يوم 22 يونيو 2019.
بدوره أشاد عضو منسقية الوطنية للكتل والمبادرات الداعمة للمرشح غزواني الصحفي محمد فال ولد عمير هنأ كتلة نداء الشعب على مهرجانها الحاشد ومقرها المتميز ووجودها اللافت في الساحة السياسية، وطالب ولد عمير بأنهم يعولون على الكتلة في مجال الحملة الإعلامية للمرشح بالتنسيق مع منسقية الكتل والمبادرات، مضيفا بأن المرشح غزواني لديه أسوبا أخلاقيا ويحترم حتى خصومه، وطالب ولد عمير بضرورة نزول الكتلة الدائم والالتحام بجماهيرها في المدن والأحياء الشعبية، وعدم التركيز فقط على قلب العاصمة انواكشوط ..
وخلال كلمته المناسبة رحب رئيس كتلة نداء الشعب الإعلامي عزيز ولد الصوفي بالوفد الذي يزور مقر كتلته، وأكد بأنها تعمل بجد واخلاص من أجل تعبئة جماهيرها والحشد لدعم وتأييد مرشح الاجماع الوطني محمد ولد الشيخ الغزواني ..
وأكد ولد الصوفي بأنهم حرصوا ، خلال الأيام الماضية، على انجاح عملية التسجيل على اللائحة الانتخابية، مضيفا بأن افتتاح مقرهم المركزي سيستهم في انطلاقة فعلية لأنشطتهم الإعلامية والتحسيسية لصالح المرشح ..
وقال ولد الصوفي بأن المصلحة العليا للبلاد والعباد تفرض علينا جميعا تكثيف العمل من أجل فوز المرشح ولد الغزواني في الشوط الأول في يوم 22 يونيو 2019.
وتحدث خلال اللقاء عدد من أعضاء كتلة نداء الشعب.

شاهد أيضاً

رئيس الجمهورية يتوجه إلى واغادوغو لحضور تنصيب الرئيس البوركنابي (أسماء الوفد المرافق)

  توجه الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، ظهر اليوم، إلى العاصمة البوركينابية واغادوغو لحضور حفل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *