الرئيسية / الأخبار / الشيخ الددو في أول رد له على إغلاق مركز تكوين العلماء

الشيخ الددو في أول رد له على إغلاق مركز تكوين العلماء

 

 

 

 

 

أكد العلامة الشيخ محمد الحسن ولد الددو رئيس مركز تكوين العلماء أن مشروع تعليم الدين وإيصال ميراث النبي صلى الله عليه وسلم لأبناء أمته مستمر، لافتا إلى أن العبرة ليست بالوسائل والمقرات فهي تطرأ وتزول.

 

وقال الشيخ الددو في رسالة وجهها عبر الواتساب إن “هذه الوسائل لم تكن موجودة، ولم نتعود عليها، ونحن مستعدون لأداء هذه الرسالة في كل مكان، حتى ولو كانت في السجون أو في أضيق الأماكن أو تحت ظلال الشجر كما تلقيانها وكما علمناها برهة من الزمن”، مشددا على أن “المشروع مستمر إن شاء ولن يتوقف”.

 

وشكر الشيخ الددو كل من أبدوا تعاطفهم ووقوفهم مع مركز تكوين العلماء في الداخل والخارج، وعبروا عن امتعاضهم واعتراضهم على ما حصل لمركز تكوين العلماء، مخاطبا هؤلاء بقوله: “المركز مركزكم ولا فرق بيني وبينكم فيه، ونحن وأنتم لا نريد منه نفعا دنيويا وإنما أداء واجب وكلنا شركاء في هذا الأجر”.

 

شاهد أيضاً

ولد افرانسوا : السنة الاولي من حكم الرئيس الحالي حملت عديد الإنجازات المهمة

  قال فدرال نواكشوط الغربية السيد: نور الدين سيدي عالي فرانسوا إن المبررات التي جعلت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *