الرئيسية / الأخبار / قتيل وجرحى إثر صدام في شرقي البلاد

قتيل وجرحى إثر صدام في شرقي البلاد

شهدت بلدية ينج بولاية كيدي ماغه أعمال شغب قام بها عدد من الشباب أدت إلى وفاة شخص وحرق مكتب عمدة البلدية وسوق قيد الإنشاء.

وكان الشباب ينظمون تظاهرة تعرف محليا بــ”الجنكره” أزعجت بعض السكان حيث شكوا مهم للعمدة الذي طالب الشباب بوقف هذه هذه التظاهرة لأنها تزعج سكان الحي أو إقامتها في النهار وهو ما رفضه القائمون على التظاهرة قبل ان يتوجهوا لمكتب العمدة ويحرقوه بعد أن وجهوا له وابلا من السب والشتم، كما أحرقوا أيضا سوق للبلدية قيد الإنشاء

وقد تدخلت فرقة الدرك في البلدية واعتقلت العشرات من المشاغبين لكنها لم تستطع السيطرة على أعمال الشغب مما أدى إلى استدعاء تعزيزات من سيليبابي عاصمة الولاية.

كما توفي تاجر جراء المواجهة التي عرفتها البلدية بين الشباب المشاغبين من جهة وبين الدرك والسكان من جهة أخرى.

وحسب شهود عيان تحدثوا في اتصال مع اليوم إنفو فإن حصيلة أعمال الشغب المذكورة هي: مقتل تاجر وإصابة دركي على الأقل بالاضافة لحرق مقر للبلدية وسوق قيد الإنشاء

شاهد أيضاً

عاجل : النيابة العامة تعلن استلامها للملف ومباشرتها للإجراءات القانونية (بيان)

  بسم الله الرحمن الرحيم بيان صحفي توصل قطب مكافحة جرائم الفساد بالنيابة العامة في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *