أفاد ت مصادر إعلامية سعي رجل الأعمال المعروف و رئيس المجموعة الحضرية لنواكشوط السابق، احمد ولد حمزة، بالقيام بوساطة تصالح، الأولي من توعها، بين الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز و المعارض لنظامه، رجل الأعمال المشهور محمد ولد بوعماتو.

وبعلق المراقبون كثيرا من الآمال علي تلك المبادرة بحجة حنكة وسمعة صاحبها، الذي يحظي لدي الطرفين المقربين له اجتماعيا، بكثير من الاحترام و التقدير، خاصة أن المضايقات التي تعرض لها إبان تسييره للمجموعة الحضرية لم تثنيه عن التمسك بضبط النفس و المسئولية.

كما سبقت له وساطة آخري ناجحة بين آهل اعلي (مجموعة المرحوم اعلي ولد محمد فال) و الرئيس الموريتاني ولد عبد العزيز.