الأخبار

ملتقى ديني تصوفي بعين فربه

ملتقى الأحبة في دوحة الذكر والمحبة
_______________

في جو رباني تطبعه السكينه والوقار وفي دوحة و حضرة أحد عباد الله الأتقياء العارفين بالله حقا الولي الصالح الزاهد العابد الشيخ ابراهيم ولد سيدى عثمان التنواجيوي الإدريسي وتحت شعار ( ملتقى الأحبة في دوحة الذكر والمحبة )
نظم مريدي ومحبي الولي الصالح الشيخ ابراهيم ولد سيدي عثمان التنواجيوي الإدريسي ملتقى ديني تصوفي صادق الأهداف والمرام أساسه الإخاء في الله ومحبة رسوله وذالك يوم 18 – 19 من شهر نفمبر الجاري بمركز عين فربة الإداري بمقاطعة الطينطان حضره جمع غفير من أطر ووجهاء المنطقة و التف الجميع حول الشيخ للاستفادة من علمه و، وبركته

عرف الولي الصالح الشيخ ابراهيم ولد سيدي عثمان بالزهد والتواضع وقد خصه الله بالعلم، والعمل به، فذاع صيته، وعمت خصاله الحميدة، و فضله بين الجميع.

اشتهر بين تلاميذه بالزهد، والتواضع، ودماثة الأخلاق، ولطف المعاملة، والوفاء كما اشتهر بالجرأة في قول كلمة الحق، وبالحكمة، والغيرة على دين الله ومحارمه.. جمع بين العلم والشريعة والفقه والعقبدة وسلك طريق التصوف الملتزم بكتاب الله وسنَّة نبيه (صلى الله عليه وسلم)،
حاملا لواء الأمانة كأحد العلماء والشيوخ الربانيين والمرجعيات الدينية الذين هم في كل عصر ومصر ورثة الأنبياء وهم أنوار هدي الأمة ومصابيح دجاها وهم الشموع التي تنير الطريق للعلم والعمل به والدعوة الى الله

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى