الأخبار

النقابة الحرة للمعلمين : مفتش مقامة تجاوز القانون في حق المعلمين (بيان)

 

 

النقابة الحرة للمعلمين الموريتانيين-SLEM
*أمانة الولايات الجنوبية*

#بيان
______

في تحد سافر للقانون والأعراف الدولية، وانتهاك للحريات العامة والفردية للموظفين، أقدم مفتش مقاطعة مقامة بولاية گورگل اليوم على مضايقة المعلمين التابعين له ومنعهم من ممارسة أنشطتهم النقابية بكل حرية، ناسيا أو متناسيا نص المادة: 14 من الدستور الوطني، وكذا اتفاقية 87 الموقعة من طرف موريتانيا، حيث ربط خطوط اتصالات فردية تارة وجماعية تارات أخرى بالمعلمين، متوعدا إياهم بالخصم والتعليق وحتى التحويل خارج المقاطعة، واصفا تحركهم اليوم بالتهديد للأمن والسكينة العامة، وهو أسلوب رجعي قديم في التعامل مع البشر، ونحن في أمانة الولايات الجنوبية بالنقابة الحرة للمعلمين الموريتانيين إذ نندد بهذا التصرف ونستهجنه؛ لنسجل النقاط التالية:

– إدانتنا واستهجاننا لهذا النوع من التصرفات الرجعية التي لا تنم عن أي مستوى من الوعي والاطلاع بالقانون لدى بعض المسؤولين في القطاع.

– تحميلنا المفتش والإدارة الجهوية وحتى الوزارة مسؤولية أي عقوبة خارج ما يسمح به القانون للزملاء المعلمين.

– متابعتنا لقضية هذا المفتش المتغطرس وطنيا ودوليا وذلك بإيداع شكاوى متعددة لدى الإدارة الجهوية، والوزارة ومفوضية حقوق الإنسان، والمنظمات الدولية العاملة في هذا المجال حتى ينال هؤلاء المدرسون حقوقهم غير منقوصة وتُصان لهم كرامتهم.

– استعدادنا التام للدخول في صولات وجولات نضالية محلية حتى يعلم هذا المفتش وغيره من المفتشين المتغطرسين أن الإضراب حق قانوني يكفله القانون والدستور ولا أحد أيا كان يمكن أن يقف في وجهه.

_________________________
أمانة الولايات الجنوبية بنقابة-SLEM

ألاك: بتاريخ الأربعاء 21 ربيع الآخر 1444ه‍ـ
الموفق لـ: 16 نوفمبر 2022م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى