الأخبار

دعم آمريكي للزراعة في موريتانيا(تفاصيل)

 

خلال لقاء مع وزير التنمية الريفية.. السفير الأمريكي يشيد بأجواء الانفتاح والحرية المشجعة للتنمية في بلادنا
——-
أشاد سفير الولايات المتحدة الأمريكية المعتمد لدى بلادنا سعادة السيد مايكل دودمان بأجواء الانفتاح والحرية السائدة في بلادنا حاليا، وأضاف السفير خلال لقاء خصه به معالي وزير التنمية الريفية السيد الدي ولد الزين مساء اليوم الثلاثاء في مباني الوزارة، أن هذه الأجواء تشجع على خلق مناخ ملائم للتنمية.
وعبر الديبلوماسي الأمريكي عن استعداد بلاده لدعم جهود موريتانيا في مجال التنمية عموما والقطاع الريفي خصوصا، وفي مقدمته برنامج الإقلاع الاقتصادي.
وثمن معالي الوزير، خلال اللقاء، التوجه الأمريكي لدعم القطاع، مستعرضا جهود الدولة من أجل النهوض بقطاع التنمية الريفية الذي يلعب دورا محوريا في التنمية الاجتماعية والاقتصادية لبلادنا.
وأضاف أن هذه الجهود تركزت أساسا في عصرنة القطاع وتنويع وسائل الانتاج للتحسين من المردودية.
وبحث الجانبان الاتفاقية المزمع توقيعها لاحقا بين بلادنا والولايات المتحدة الأمريكية في مجال دعم قطاع التنمية الحيوانية والزراعية.
وتدخل هذه الاتفاقية – التي يبلغ غلافها المالي أربعة (4) ملايين دولار أمريكي سنويا- في اطار تفعيل التعاون والدعم الأمريكي لقطاعي الثروة الحيوانية والزراعة في بلادنا عبر الهيئة الأمريكية لتنمية افريقيا.
وجرى الإجتماع، بحضور الأمينة العامة للوزارة السيدة زينب بنت أحمدناه، والدكتور محمد ولد باب ولد كيه مكلف بمهمة بديوان الوزير والسيدين عبدالله ولد باب الزياد والدكتور أحمد سالم ولد العربي على التوالي مديري الاستراتيجيات والتعاون وتنمية الشعب الحيوانية والنظام الرعوي بالوزارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى