الرئيسية / الأخبار / النائب بيرام : في أول خرجة إعلامية بعد خروجه من السجن (أهم ماقاله)

النائب بيرام : في أول خرجة إعلامية بعد خروجه من السجن (أهم ماقاله)

 

 

 

 

 

الراية إنفو : نظمت حركة إيرا هذا المساء مؤتمرا صحفيا تحت رئاسة النائب البرلماني رئيس الحركة السيد بيرام الداه اعبيد بمنزله بالرياض 

المؤتمرحضره لفيف كبير من الإعلاميين والحقوقيين وجمهور كبير من منصاري الرجل 

بدأ النائب حديثه بشكر جميع الأحرار في موريتانيا الذي وقفه معه ورفضو الظلم الممنهج الذي أرااد النظام إنزاله به معربا عن رفضه للحكم الذي أصدر في حقه والذي قال إنه خرق الدستور وأنه يرفضه تمسكا بهيبة الغرفة التشريعية التي يمثلها ولكنه مع ذالك لا يمانع إن رفعت  عنه الحصانة أن يحاكموه وأهلا بالسجن فهو لا يزعجه 

من جهة أخرى قال بيرام إن نظام ولد عبد العزيز أراد ضرب تحالف إيرا والصواب للتشويش عليه وكذالك فعل من قبل في العام 2014 حين عقد بيرام مؤتمرا صحفيا قال فيه أنه سيفتح صفحة جديدة مع الجميع خصوصا العلماء والمجتمع المدني فتم إعتقاله والزج به في السجون وتحريف كلامه طالبا من الجميع الاستالاستماع إلى ما يقول هو لا ما ينقل عنه محرفا مشددا أنهم في إيرا  لا يريدون الا موريتانيا واحدة ينعم فيه الجميع بالسلم والأمن والعدل مذكرا جميع الموريتانيين بأن بابه مفتوح لهم ومن يريد الاستالاستماع اليه فأهلا به

أما بخصوص ترشحه للرئاسة فقال إنه مرشح مستقل يدعمه حزب الصواب ويمد يديه إلى جميع الموريتانيين الراغبين في التغيير وخصوصا المعارضة الموريتانية مذكرا بالظروف الصعبة التي يعيشها الموريتانيين على حد تعبيره 

النائب قال إن النظام يريده خارج الحلبة وممارسة السياسة من خلال العمل السري الغير القانوني من خلال رفض الترخيص لمنظمته وحزبه الذي تقدم به أو العمل السياسي في المهجر ولكنه يرفض الا العمل على التغيير من داخل الوطن رغم أن كثيرا من الدول تمد اليه اليد للجوء اليها مذكرا بتهجير بعض رجال الأعمال خصوصا ولد الامام الشافالشافعي وولد بوعمات ولد التباخ وتهجير أولاد لبلاد وتجويع الاحزاب السياسية  

أما بخصوص سؤال وجهته إليه الراية حول إعتزام الحزب الحاكم القيام بمسيرة ضد خطاب الكراهية قال بيرام أنه لم توجه له دعوة وان الحزب الحاكم والنظام الحاكم هو من يروج العنصرية ويطبق نظام فرق تسد ويشنرط على من يرخص له حزبا أو منظمة أن تكون على أساس شرائحي  مذكرا أن مشكلته مع النظام 

أما بخصوص الصحافة فقال بيرام أنه يحترهم ولا مشكلة بينه معهم سواء منهم أولئك الذين يحترمون طرحه ويتعاطون مع خرجاته والذين يجلسون في بيوتهم ويسبوه ويشتموه وهو يعرفهم ولم ينبس بكلمة ضددهم أما الذين يأتونه ويأخذون تصريحاته ويحرفونها فله معهم شان آخر ولن يسكت عنهم مذكرا أنه لا مشكلة له مع أي مكون من مكونات الوطن خصوصا البيظان ولاكن هناك من لا يريد البظان ان يسمعو كلامه الا محرفا وليست له مشكلة مع العلماء و لا المجتع 

شاهد أيضاً

الراية تنشر مداخلة النائب الداه صهيب خلال نقاش برنامج الحكومة

    بسم الله الرحمن الرحيم السيد الرئيس معالي الوزير الأول السادة والسيدات النواب السلام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *