الرئيسية / الأخبار / واد الناقة: تذمر بين الأهالي بعد إعلان upr مرشحي النيابيات

واد الناقة: تذمر بين الأهالي بعد إعلان upr مرشحي النيابيات

 

 

 

 

أثار إعلان حزب الاتحاد من أجل الجمهورية أسماء مرشحيه على مستوى نيابيات مقاطعة واد الناقة ردود فعل غاضبة خلال الساعات الماضية، في وقت دخلت مجموعات وتحالفات سياسية سلسلة اجتماعات طارئة، لتبني موقف موحد حيال الموضوع.

وانتقدت مجموعات قبلية ما وصفته بإقصائها من الترشيحات للمناصب السياسية والانتخابية، في حين هاجم البعض قرار اخيار جمال ولد اليدالي مرشحا لنيابيات واد الناقة، معتبرين ذلك “انصياعا لهيمنة رجال أعمال محددين، وليس انطلاقا من اعتماد معايير شفافة، تستند إلى وجود قواعد شعبية، أو كفاءة وتاريخ سياسي حافل بالعطاء”. وفق قولهم

وتقول مصادر اعلاميه إن المجموعة التي ينحدر منها ولد اليدالي ستعقد اجتماعا بعد وصول مدير اسنيم السابق محمد عالي ولد دياهي إلى نواكشوط خلال ساعات، حيث تعتزم اعتماد مرشح من أحد الأحزاب الأخرى، لمقارعة مرشحي الحزب الحاكم في المقاطعة.

وأصدرت مجموعة “أهل اكديحي” بيانا قبل قليل، طالبت فيه رئيس الجمهورية بالتدخل “لتصحيح ما أفسدته اختيارات الحزب، قبل أن يضطر الشباب إلى خطوة تخرج بلدية العرية ومقاطعة واد الناقة عن حظيرة حزب الاتحاد من أجل الجمهورية”. وفق نص البيان

كماعبر كثير من شباب اليعقوبيين عن امتعاضهم وإستيائهم لعدم تمثيلهم في الترشيحات على المستوى الوطنى خصوصا انهم حاضرون في جميع الولايات وداعمين اساسيين لتوجهات رئيس الجمهوريه وهدد بعضهم باﻻنسحاب من الحزب وولوج احزاب اخرى وخذلان لوائح اﻻتحاد على المستوى الوطني

العگبه للاخبار

شاهد أيضاً

إحالة ملف التحقيق في العشرية إلى القضاء (تفاصيل)

    وقع رؤساء الفرق  البرلمانية بالإجماع على توصية لجنة التحقيق البرلمانية المتعلقة بإحالة ملف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *