الرئيسية / الأخبار / توقعات بخسارة شركة (دانون سانترال) 16مايون دلار بموجب المقاطعة والشركة تبدأ تصدير منتجاتها الى موريتانيا(تفاصيل)

توقعات بخسارة شركة (دانون سانترال) 16مايون دلار بموجب المقاطعة والشركة تبدأ تصدير منتجاتها الى موريتانيا(تفاصيل)

 

 

 

 

أفادت شركة «سنترال دانون» في المغرب، انها تتوقع خسائر بـ 150 مليون درهم (16 مليون دولار)، بعد حملة المقاطعة التي استهدفت منتجاتها منذ 20 نيسان/ أبريل الماضي، وأنها تتوقع انخفاضا في رقم معاملاتها وأرباحها، في النصف الأول من السنة الجارية 2018 ، مما سيؤثر على مستوى نشاطها السنوي ككل.
وأوضحت الشركة الفرنسية امس الاثنين في بلاغ لها، «أنه منذ بداية حركة المقاطعة في 20 نيسان/ أبريل ، لوحظ انخفاض في نشاطها، مسجلة تراجعا في رقم المعاملات الموحد بحوالي 50 في المائة». وتتوقع أن تسجل انخفاضا في مبيعاتها بحوالي 20 في المئة في النصف الأول من العام 2018، أي تراجعا بـ150 مليون درهم، مقارنة مع الفترة نفسها من السنة الماضية.
وذكرت الشركة، في بلاغها، أنه بناء على هذا التراجع قررت في 29 أيار/ مايو الماضي، تخفيض مشترياتها من الحليب من 120 ألف فلاح شريك لها بنسبة 30 في المائة ووضع حد للعقود المؤقتة ذات المدة القصيرة.
وأوضحت أنها اضطرت لوضع حد لعقود العمل المؤقتة ذات المدة القصيرة، واتخاذها لجميع الإجراءات لضمان إرضاء المستهلك والقرارات اللازمة للتخفيف من آثار المقاطعة على مردوديتها.
وأكدت سنترال دانون أنها «عملت دائماً من أجل مصلحة المستهلك المغربي من خلال تطوير سلسلة الحليب وتطبيق معايير الجودة والنظافة والسلامة الغذائية بمعايير دولية، وستُواصل تنفيذ طموحاتها التنموية من أجل خدمة المستهلكين والمضي في الابتكار في جودة منتجاتها».
ودعت الحكومة المغربية في وقت سابق المواطنين إلى «العمل على تفادي المزيد من الضرر للفلاحين والقطاع الفلاحي، والاستثمار الوطني عموماً»، بعدما تضررت الشركة من موجة مقاطعة انطلقت من مواقع التواصل الاجتماعي.
وتخشى الحكومة، بعد تعاظم موجة المقاطعة المطالبة بتخفيض ثمن لتر الحليب، من الإضرار بقطاع الحليب لكونه يهم شبكة من المتعاملين مع الشركة المعنية يصل إلى 120000 فلاح ومعهم أكثر من 600 ألف من أسرهم وعائلاتهم.
ومن المقرر أن تُنظم نقابة عمال سنترال دانون وقفة أمام مقر البرلمان في الرباط، مساء اليوم الثلاثاء، للمطالبة بوقف المقاطعة، معتبرة أن استمرار الحملة سيؤدي إلى فقدان المزيد من الوظائف الشغل داخل الشركة.
وقال عبد الاله بن كيران رئيس الحكومة المغربية السابق إنه يتفهم مقاطعة منتوجين معينين لأن الأمر له خلفيات سياسية معروفة، «لكن أترجاكم أوقفوا مقاطعة «سنطرال». وأضاف في فيديو بث أمس الاثنين أنه لم يتقبل أن يقدم المغاربة على مقاطعة منتجات «سنطرال» لأن الضرر بدأ ينعكس بشكل مباشر على الفلاحين الصغار. وان شركة سنترال لا تحقق أرباحا كبيرة، مضيفا انه ليس من السهل اقناع المستثمر الأجنبي بالقدوم للمغرب.
وخاطب بن كيران المغاربة قائلاً: «لي غلب يعف»، داعيا الجميع إلى الوقف الفوري لمقاطعة الحليب.
وفي تعليق على المقاطعة أكد حزب العدالة والتنمية (الحزب الرئيسي بالحكومة)، على أهمية متابعة مجريات الواقع الاجتماعي والاقتصادي والسياسي الوطني، والعمل على الموازنة بين التفاعل الإيجابي مع المطالب الشعبية في محاربة الاحتكار والريع والمحافظة على القدرة الشرائية للمواطنين، وبين الحرص على استقرار الاقتصاد الوطني والمحافظة على جاذبيته.
وقال بلاغ صادر عن الأمانة العامة للحزب، ارسل لـ«القدس العربي» أنها اطلعت على مختلف القضايا التي عالجها الاجتماع الأخير لهيئة رئاسة الغالبية في نقاش عميق وصريح، وعن أهم الخلاصات والقرارات التي انتهى إليها، والمرتبطة بتنظيم ندوة حول النموذج التنموي الجديد، وإعطاء دفعة جديدة للحوار الاجتماعي، والعمل على حماية القدرة الشرائية للمواطنين، وتفعيل تماسك الغالبية الحكومة

يذكر أن شركة دانون سانترال بدأت تصدر منتجاتها الى موريتانيا

نقلا عن القدس العربي

شاهد أيضاً

بالأمس كانوا هنا، واليوم قد رحلوا..!! /محمد فال سيدي ميله

حكم الجنرال افرين توريخوس هاريرا دولة البنما بعد أن قاد، سنة 1968، انقلابا ضد الرئيس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *